جامعة الكرخ للعلوم تبحث مع السفير الروسي سبل فتح أفاق التعاون المشترك
09/11/2017
بحث السيد رئيس جامعة الكرخ للعلوم الدكتور ثامر عبد الأمير حسن، سبل فتح أفاق التعاون العلمي والأكاديمي المشترك مع الجامعات الروسية، خلال لقاءه بسعادة السفير الروسي في العراق السيد مكسيم مكسيموف

بحث السيد رئيس جامعة الكرخ للعلوم الدكتور ثامر عبد الأمير حسن، سبل فتح أفاق التعاون العلمي والأكاديمي المشترك مع الجامعات الروسية، خلال لقاءه بسعادة السفير الروسي في العراق السيد مكسيم مكسيموف.

 

وقال السيد رئيس الجامعة خلال الاجتماع ، بالنظر لدور جمهورية روسيا الاتحادية في رفد التعليم العالي في العراق بالخبرات اللازمة، ونطمح بتوسيع أفق التعاون المشترك بين الجانبين من خلال التدريب والتطوير والانفتاح على الجامعات الروسية المناظرة للاختصاصات في جامعة الكرخ للعلوم.

 

وأكد إن خطة الجامعة خلال فترة المقبلة، تشمل التوسع بافتتاح المزيد من الكليات المتخصصة والمراكز البحثية، لاسيما وإن الجامعة سبق ولها التعاون المشترك مع العديد من المؤسسات الأكاديمية العالمية في أوربا، منها منظمة الـ(DAAD) ، وجامعة دارمشتات وجامعة أخن وجامعة بون الألمانية وجامعة كوبنهاكن الدنماركية، وتسعى الجامعة الى توقيع العديد من مذكرات التفاهم، بما يساهم في تنمية وتطوير الجانب العلمي والأكاديمي.

 

من جانبه أكد السفير مكسيم مكسيموف، على ضرورة تكثيف التعاون العلمي مع جامعات العراق، وفتح سبل التعاون المشترك مع جامعة الكرخ للعلوم، مضيفا إن جمهورية روسيا الاتحادية قدمت خلال هذه السنة 150 زمالة دراسية ، ونأمل أن يزداد هذا العدد خلال العام القادم، واعدا ببذل قصارى جهده في مد جسور التعاون مع الجامعة.

 

في ختام اللقاء قدم السيد رئيس الجامعة درع جامعة الكرخ للعلوم لسعادة السفير الروسي، معبرا عن امتنانه لدور روسيا في دعم المسيرة التعليمية بالعراق، هذا وثمن سعادة السفير الجهد الذي بذلته رئاسة الجامعة في تأسيسها، ووعد بمزيد من التواصل خدمة لمصلحة التعليم العالي.